فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل والجنين | تعرفي عليها بالتفصيل

فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

الفاصوليا الخضراء هي واحدة من الوجبات الغذائية الأكثر شيوعاً في دول العالم ولكن العديد من النساء يتساءلن عن فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل والجنين، وأشار العديد من خبراء التغذية أن للفاصوليا الخضراء قيم غذائية عالية ومن الجيد تناولها وخاصة للسيدات الحوامل، حيث تحتوي على الفيتامينات والبروتينات التي تعمل على تعزيز نمو الجنين.

فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل والجنين

تعد الفاصوليا الخضراء من انواع الخضروات التي تحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة لصحة الجسم عموماً والسيدات الحوامل والأجنة بشكل خاص، حيث ينصح بتناولها أثناء فترة الحمل لأن السيدة الحامل بحاجة دائمة إلى الحصول على التغذية الكافية لصحة الجنين فيما بعد، ومن أهم فوائدها أنها تعمل على الحفاظ على صحة القلب بسبب احتوائها على نسب معتدلة من الكولسترول.

الفوائد الصحية للفاصوليا الخضراء للحامل

فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل والجنين

تعد من أنواع البقوليات المغذية لصحة الأم والجنين نظراً لما تحتويه من عناصر غذائية رائعة ومنها حمض الفوليك الذي يعمل على التعزيز من عملية نمو الأعصاب لدى الجنين، والجدير بالذكر أيضاً أنها تحتوي على نسب لا بأس بها من البروتين، والبوتاسيوم والجدول التالي يوضح القيم الغذائية الموجودة بكل 100 جم من الفاصوليا الخضراء:

العنصر القيمة
البروتين 7 جم
أوميغا- 3 0.9 ملجم
أوميغا- 6 119 ملجم
كربوهيدرات 19 جم
مغنيسيوم 0.3 مجم
الفوسفور 99 مجم
البوتاسيوم 266 ملجم
الكالسيوم 27 ملجم
الزنك 0.8 ملجم
الحديد 1.4 ملجم
فيتامين B1 0.72 ملجم
فيتامين B2 0.45 ملجم
فيتامين C 3.0 ملجم

البروتين

بالطبع فإن الفاصوليا الخضراء تحتوي على نسب مرتفعة جداً من “البروتين” مقارنة مع نوع البروتينات الذي يتواجد بـ”اللحوم الحمراء، والأسماك، والبيض”، فهذا النوع من البقوليات يحتوي على “البروتينات المعقدة” التي تحتوي على الأحماض الأمينية الأساسية والغير أساسية، لذلك فدائماً ما ينصح خبراء التغذية بتناولها أثناء فترة الحمل، حيث في تلك الفترة تعمل على إصلاح وتصنيع الخلايا التالفة، وأيضاً هي مفيدة جداً لنمو الطفل وإصلاح مشكلة الأنسجة التالفة بعد مرحلة الولادة ولكن ويفضل الاعتماد على تناولها في الفترات المبكرة من الحمل.

الكربوهيدرات

في أوقات الحمل والرضاعة تظل الأم في الحاجة المستمرة إلى إمدادها بالطاقة، لذلك فإن الفاصوليا الخضراء تعد من أنسب الخيارات التي يمكن الاعتماد عليها وبمجرد تناولها مباشرة سيقوم الجسم بتحويلها إلى “النشا” الذي يعمل على إمداد الجسم بالطاقة، وبالتالي فهي تعتبر من أفضل الأطعمة التي تعمل على تلبية الاحتياجات الغذائية للأمهات، والسيدات الحوامل، والمرضعات.

الفيتامينات

يتواجد بالفاصوليا الخضراء العديد من الفيتامينات الهامة ومنها فيتامين “A، B1، B2، C” وللحديث عن دور فيتامين A فهو من أهم الفيتامينات التي تعمل على تقوية عيون الأطفال الرضع الذين يحصلون على غذائهم من حليب الأم، أما للحديث عن فوائد فيتامين B1، B2 فهما يعملان على تكوين ونمو الجنين والتخلص من أعراض الإجهاد الخاصة بالولادة، وأخيراً يأتي دور فيتامين C الذي يعمل بمثابة “مضاد الاكسدة” ويساعد على تحسين خصوبة المرأة الحامل.

المعادن

يتواجد بهذا النوع من الخضروات العديد من المعادن الهامة لصحة الجسم ومنها الحديد والكالسيوم، حيث يعمل عنصر الحديد على إفادة المرأة الحامل وخاصة أثناء “المخاض” لتجنب تعرضها إلى النزيف الشديد، حيث تعمل وظيفة الهيموجلوبين الحديدي بجعل الدم أكثر سماكة، بينما يأتي دور الكالسيوم في تكوين أنسجة وعظام الجنين أثناء فترة الرضاعة الطبيعية وأيضاً التعزيز من نمو الأسنان.

حمض الفوليك

هل تساءلتم يوماً عن فوائد حمض الفوليك أثناء فترة الحمل؟ بالتأكيد تحتوي الفاصوليا الخضراء على محتوى جيد من حمض الفوليك المفيد لصحة الأجنة، فهو يعمل على الحد من أسباب الإصابة بالتشوهات أو العيوب الخلقية للأجنة مثل مشكلات أو عيوب القلب أو حتى الشفاه المشقوقة “الأرنبية”، لذلك دائماً ما ينصح خبراء التغذية بالاعتماد على تناول الفاصوليا الخضراء أثناء فترة الحمل.

قد يهمكِ: فوائد الفاصوليا البيضاء للحامل | فوائد وأضرار والقيمة الغذائية

الفوائد الصحية للفاصوليا الخضراء للحامل

للفاصوليا الخضراء العديد من الآثار الإيجابية على صحة الأم، وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من “مضادات الأكسدة” للحفاظ على صحة القلب، وأيضاً طالما عُرفت باحتوائها على الألياف والكالسيوم والبروتين لذلك دائماً ما ينصح بتناولها وخاصة أثناء الشهور الأولى من الحمل؛ ومن فوائدها الصحية الأخرى:

الفوائد الصحية للفاصوليا الخضراء للحامل

  • تعمل على التحسين من عملية الهضم.
  • تساعد على تقوية العظام.
  • مفيدة جداً في التحسين من صحة العينين.
  • تنظيم صحة الحامل لفترة ما قبل الولادة.
  • الحصول على وزن مثالي.
  • الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية.

تحسين عملية الهضم

بسبب نسبة الألياف التي تحتويها الفاصوليا الخضراء فهي تساعد على التعزيز من عملية الهضم وذلك يتم من خلال التخلص من كافة المواد الغير ضرورية وتطهيرها من الجهاز الهضمي، وإذا كنتي ترغبين في تنظيم حركة الأمعاء يمكن أن تساعدكِ الفاصوليا الخضراء في هذا الأمر، فهي تساعد أيضاً على حل كافة مشكلات الجهاز الهضمي مثل:

  • علاج حالات الإصابة بالإمساك.
  • حل مشكلة التهاب المعدة.
  • علاج البواسير، والتهاب الأمعاء.
  • التخلص من مشكلة الجزر الحمضي.
  • الحد من خطر الإصابة بالسرطان.

تقوية العظام

أثبتت العديد من الدراسات أن الفاصوليا الخضراء غنية ب”فيتامين ك” المسئول في إنتاج الكالسيوم الهام للحصول على عظام أقوى، ولهذا النوع من الفيتامين القدرة الكبيرة على امتصاص المعادن بالجسم لذلك فإن جسم السيدة الحامل يحتاج دائماً إلى مثل تلك الأطعمة للحصول على عظام أقوى وذلك بهدف الحماية ضد الإصابة بأي من الاضطرابات المتعلقة بالعظام مثل مشكلة هشاشة العظام.

التحسين من صحة العينين

العديد من الأشخاص لا يعلمون أن الفاصوليا الخضراء تحتوي على ما يعرف بـ”الكاروتينات” التي بالطبع لها عامل كبير في الحد من التعرض لمخاطر الإصابة باضطرابات العينين وتحسين الرؤية، حيث تعمل “الكاروتينات” على التقليل من ضغوطات العين التي يمكن أن ينتج عنها العديد من المشكلات التي تتعلق بالرؤية مثل التنكس البقعي، أو فقدان البصر، وغيرها من المشكلات الأخرى التي يمكن أن تصيب العينين.

تنظيم صحة الحامل لفترة ما قبل الولادة

كما ذكرنا سابقاً أن هذا النوع من الخضروات يعد من أهم المصادر الجيدة لـ”حمض الفوليك” فتلك المادة من المواد الحيوية أثناء فترة الحمل، حيث تعمل تلك المادة على التعزيز من عمل رحم المرأة لنمو الجنين بشكل صحي، وهو يحمي أيضاً من خطر الإصابة بمشكلات “الأنبوب العصبي”.

الوزن المثالي

الجدير بالذكر أن الفاصوليا الخضراء تحتوي على عدد قليل جداً من السٌعرات الحرارية لذلك فهي تعد مناسبة جداً حال إتباع الحميات الغذائية أثناء فترة الحمل، فكل 100 جم من الفاصوليا يحتوي على 31 سُعرة حرارية فقط، إضافة إلى ذلك فإن هذا النوع من الخضروات لا يحتوي على الدهون المشبعة لذلك فهي تعمل غلى الحد من زيادة نسبة دهون الجسم الغير مرغوب بها، ويتواجد بها أيضاً نسبة معقولة من الألياف التي تعمل على تثبيط معدلات الكولسترول والسكر بالجسم.

التعزيز من صحة القلب والأوعية الدموية

يتواجد بها نسبة مرتفعة من “الفلافانويد” وهي من مضادات الأكسدة التي عُرفت بقدرتها الكبيرة على تخليص الجسم من آثار الالتهابات وارتفاع ضغط الدم والإصابة بالجلطات الدموية، أما عن أمراض القلب والأوعية الدموية فتلك المادة تعمل على تجنب الجسم كافة الأنشطة التخثرية التي تعمل على الإصابة بأمراض الأوعية الدموية والقلب، والسكتات الدماغية، والنوبات القلبية، والفاصوليا الخضراء تحتوي أيضاً على دهون الأوميغا-3 التي تعمل على تنظيم مستويات الكوليسترول بالجسم وبالتالي الحد من الإصابة بأي من الأمراض التي تتعلق بالقلب.

قد يهمكِ: فوائد وأضرار الفول الأخضر للحامل | القيمة الغذائية وطرق تناوله

أضرار الفاصوليا الخضراء للحامل

نظراً للعديد من الفوائد التي تم ذكرها سابقاً عن الفاصوليا الخضراء، ألا وأن الاستخدام المفرط في تناولها قد يكون له أعراض جانبية على صحة الأم والجنين، لذلك يمكن زيارة أخصائي التغذية لتحديد الكمية المناسبة التي يمكن تناولها أثناء فترة الحمل؛ ومن أضرارها:

  • الإصابة بالحرقة في حدقة العين.
  • التعرض للإصابة بالتشنجات بالقصبة الهوائية.
  • الإصابة بالمغص وانتفاخات القولون.
  • الشعور بالصداع وخاصة بمقدمة الرأس.

وإلى هنا نصل إلى نهاية مقالنا الذي تطرقنا به للحديث عن “فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل” ولكن ننصح بتناول الفاصوليا الخضراء نيئة في بعض الأوقات لجني كافة الفوائد التي تحدثنا عنها، وأيضاً يجب مراعاة اختيار الفاصوليا الطازجة والابتعاد عن الأنواع المعلبة.

هل كان المقال مفيداً؟

المصادر:

ميديكال نيوز توداي

ستيم ات

فريق دكاترة
تضم منصة دكاترة فريقاً محترفاً من الأطباء وصناع المحتوى الطبي المتخصصين في تخصصات طبية مختلفة. يعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في منصة دكاترة على تقديم محتوى طبي موضوعي وعلمي من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.
مدونة دكاترة هل ترغب بتلقي إشعارات لمواضيع طبية وصحية تهمك؟ يمكنك إيقاف الإشعارات في أي وقت.
Dismiss
Allow Notifications